حامل اللقب والوصيف يودعان البطولة في نفس اليوم

  كأس الأمم الأفريقيه

2019/07/07
حامل اللقب والوصيف يودعان البطولة في نفس اليوم

 

في مفاجأة مدوية خرج المنتخب المصري وصيف النسخة الماضية من دور الستة عشر عقب الهزيمة من جنوب افريقيا بهدف قاتل في الدقيقة 85 من عمر المباراة.

 

ولعب المنتخب المصري مباراة متواضعة للغاية لم يقدم فيها الأداء المعهود والنتيجة المنتظرة لتضيع كل أمال المنتخب في الحصول على البطولة وتضيع معها طموحات الجماهير.

 

وفي نفس اليوم تحدث مفاجأة أخري وهي خروج حامل لقب النسخة الماضية من امم افريقيا من نفس الدور المنتخب  الكاميروني الذي تم اقصاؤه من قبل المنتخب النيجيري الذي قدم مباراة أكثر من رائعة.

 

وحقق المنتخب النيجيري المراد وهو الصعود لدور الثمانية حيث فاز بثلاثة أهداف مقابل هدفين ليتبخر امال الكاميرون في تحقيق البطولة للمرة الثانية علي التوالي ويخرج من دور الستة عشر.

 

ومن جانبه قال المكسيكي خافيير أجيري المدير الفني للمنتخب الوطني الأول في الموتمر الصحفي عقب المباراة حيث قال  إن المباراة كانت مفتوحة وكانت هناك عدة فرص والفارق الوحيد هو نجاح جنوب إفريقيا في تسجيل هدف ساعد في تأهل الفريق الضيف.

 

وأشار أجيري في المؤتمر الصحفي إلى أن الأسباب الرئيسية للخروج من دور الستة عشر إلى أن المحاولات على مرمى جنوب إفريقيا كانت جيدة ولكن لم ينجح المهاجمون فط التسجيل بفضل تفوق دفاع الضيوف الواضح تماما في اللقاء بجانب نجاح الهجوم في تسجيل هدف بشباك كصر واستغلال الفرصة للتأهل.

 

قال خافيير أجيري المدير الفني للمنتخب الوطني الأول إن منتخب جنوب إفريقيا لعب بصورة جيدة على الأطراف والوسط وحاول المنتخب مجاراة ذلك وشكل خطورة والفاوق الوحيد هو تسجيل الهدف الذي ساعد الفريق على التأهل وأخرج منتخب مصر.

 

المدرب شدد على أنه لا يوجد قرار بشأن موقفه وتحدث مع لاعبيه وغدا اجتماع مع مجلس الاتحاد للحديث عن الخطوة المقبلة وموقفه من الفريق بعد الخروج من الكان.

 

المدرب أوضح أنه المسئول الأول والأخير عن الخروج من البطولة في دور الستة عشر.

 

شدد على أنه حتى الآن فخور بالمجموعة التي اخترتها وأن المسئول عنهم وعن اختيارهم وخلال ٣ مباريات كانوا جيدين، ولا أتحدث عن لاعبين خارج القائمة وفخور بمن اخترتهم في البطولة.

 

وأضاف اجيري في تصريحاته إن الجميع في حالة حزن بسبب الخروج المبكر من البطولة ويقدر هذا الحزن وهو بالفعل يشعر بالأسى للخروج ويتحمل بنفسه كل التبعات لأنه من اختار اللاعبين والتشكيل والتغييرات.

 

المدرب تحدث عن أن المستوى بين الفريقين كان متساويا في كل شيء باستثناء تسجيل الفريق الآخر لهدف ساعدهم على الفوز والتأهل.

 

ويواجه المنتخب الكاميروني  عقدة امام المنتخب النيجيري حيث لم تسطيع الفوز منذ عام 1991 وتحديداً في دورة الالعاب الافريقية بنصف النهائي عندما فازت بهدف نظيف، و في كاس امم افريقيا 2000، فازت الكاميرون بركلات الجزاء الترجيحية 4/3 و لكن تحسب المباراة بالتعادل حسب قوانين الفيفا آنذاك.

 

فيما تواجه مصر عقدة في عدد مرات الفوز على منتخب جنوب افريقيا حيث  التقى المنتخبين في 11 مباراة.

 

حيث كان عدد الوديات 7 لقاءات، والمواجهات فى أمم أفريقيا في لقائين.

 

-  مباريات فى التصفيات الأفريقية: 2.

 

-  فوز الفراعنة: 4 مباريات.

 

-  فوز جنوب أفريقيا: 6 مباريات.

 

-  التعادل: مباراة واحدة.

 

 - أهداف سجلها لاعبو مصر: 8 أهداف.

 

- اهتزت شباك الفراعنة: 10 أهداف.

كلمات دلالية :

اشترك ليصلك كل جديد لدينا

سجل ايميلك ليصلك كل جديد لدينا على الفور 

جميع الحقوق محفوظة لـ